تكنولوجيا

نائب رئيس هواوي في الشرق الأوسط يؤكد التزام الشركة بدعم التحول الرقمي في الأردن ويدعو لتوفير بيئة عادلة وشفافة لأعمال الجيل الخامس

في لقاء حصري مع وسائل الإعلام الأردنية عقد على هامش حدث إطلاق الشركة لخدمات سحابية في الأردن وإطلاق برنامج مخصص للشركات الناشئة تستهدف تمكين مستقبل أعمال وخدمات المؤسسات والشركات بقدرات وميزات الحوسبة السحابية، أكد شونلي وانغ، نائب رئيس هواوي في الشرق الأوسط التزام الشركة بتطوير قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات ودعم مسيرة التحول الرقمي في الأردن من خلال العمل مع مختلف الشركاء والعملاء على بناء النظام الإيكولوجي التقني الشامل والمتكامل. وجدد التزام هواوي بمتابعة العمل على تنمية المواهب التقنية كأولوية من خلال مبادرات وبرامج المسؤولية الاجتماعية التي تركز على رعاية وتدريب المواهب التقنية المحلية وتعزيز كفاءاتها وخبراتها على طريق إعداد جيل قيادي للتكنولوجيا قادر على التعامل مع متطلبات الرقمنة وتعزيز مسارات التنمية الاجتماعية والاقتصادية وبناء الاقتصاد الرقمي المستدام في الأردن بالاستفادة من التقنيات الحديثة.
وقال وانغ أنه على ضوء الشراكات الاستراتيجية التي تتمتع بها هواوي مع مشغلي الاتصالات في الأردن، تتطلع الشركة إلى توفير قدرات الجيل الخامس مدعومة بمزايا الحوسبة السحابية والذكاء الاصطناعي وغيرها من التقنيات الحديثة في الأردن لتلبية احتياجات المواطنين من حلول وخدمات رقمية عصرية متطورة. وسلط وانغ الضوء على أهمية استمرار وجود بيئة أعمال محفزة ومنصفة لكافة الأطراف في الأردن، ودعا لتوفير بيئة عادلة وشفافة لإطلاق الجيل الخامس التي تم الإعلان عنه، وقال: “تثق هواوي بأن توفير فرص متكافئة لمختلف موردي الاتصالات العالميين على أساس كفاءة الخدمات التي يوفرونها للمشغلين وخبرتهم العالمية والتكلفة والتزامهم بالمعايير التقنية سيسهم في تعزيز القدرات التنافسية لسوق الاتصالات الأردني على المستوى الدولي”.
وأشار وانغ إلى أن الشركة بدأت أعمالها في الأردن قبل 17 عاماً وتعاونت بشكل وثيق مع شركات الاتصالات المحلية الثلاث زين وأورانج وأمنية لتوفير الاتصالات وخدمات الشبكات الثابتة والآمنة في جميع أنحاء البلاد. وتتمتع الشركة بسجل مميز من العمل دون حوادث على مدار الأعوام السبعة عشر الماضية، حيث حرص مهندسو هواوي وخبراؤها على توفير الحلول والتقنيات المتطورة والدعم اللازم لاستمرارية الخدمة واستقرارها التام وقت الحاجة المتزايدة لها خصوصاً في مواجهة الظروف الصعبة كتساقط الثلوج الكثيفة وجائحة كورونا.
يعمل لدى هواوي الأردن أكثر من 300 موظف مباشر وتوفر الشركة أكثر من 2،000 وظيفة غير مباشرة، وتوفر حلولها ومنتجاتها وخدماتها لعملائها في الأردن ضمن مختلف القطاعات للمساهمة في دعم رقمنة أعمالهم وتحسين جودة خدماتهم وفقاً لأفضل الممارسات والمعايير الدولية. وفي هذا الإطار قال وانغ: “تلتزم هواوي بتحقيق قيمة مضافة لعملائها في الأردن. ونضع في مقدمة أولوياتنا تعزيز الانفتاح والتعاون من أجل تحقيق نجاحات مشتركة. ونلتزم بتعزيز علاقاتنا بشكل شفاف مع العملاء والشركاء والجهات التنظيمية الحكومية والشركات التقنية والجامعات ومراكز الأبحاث. ونتطلع لاستمرار تعزيز التعاون مع مختلف الأطراف الفاعلة لمواصلة الابتكار التقني وتنمية النظام الإيكولوجي التقني وتحقيق قيمة أكبر للقطاع التقني ودفع عجلة التنمية الاجتماعية في الأردن”.
ساهمت هواوي في توفير شبكات الجيل الخامس فائقة السرعة في العديد من دول الشرق الأوسط، حيث وصل عدد مستخدمي الجيل الخامس في المنطقة إلى 11 مليون مستخدم بما في ذلك 1.3 مليون مستخدم منزلي. كما تعاونت مع العديد من شركات الاتصالات في المنطقة على استكشاف خدمات الجيل الخامس المخصصة للشركات في القطاعات الرئيسية مثل النفط والغاز والموانئ من أجل تحسين كفاءة الإنتاج وعوامل الأمان والحد من التكاليف التشغيلية، وتركز على تمكين مشغلي الاتصالات من فتح فرص جديدة لأعمالهم من خلال شبكات الجيل الخامس.
وقال وانغ إن ازدهار أعمال الجيل الخامس تم بفضل البحث والتطوير والاستثمارات الكبيرة المتواصلة في الابتكار، حيث بدأت هواوي البحث والتطوير في الجيل الخامس عام 2009 وبلغت استثماراتها على مدار الأعوام العشرة الماضية إلى أكثر من 132.5 مليار دولار. وفي عام 2021 استثمرت 22.4 مليار دولار في البحث والتطوير أي ما يعادل 22.4% من إيراداتها السنوية. وتمتلك هواوي أكبر عدد من براءات الاختراع على المستوى العالمي، ونالت بحلول عام 2021 أكثر من 110,000 براءة اختراع مما ساهم في ازدهار أعمال الجيل الخامس وتوقيع الشركة لأكثر من 3000 عقد تجاري لنشر الجيل الخامس على المستوى العالمي.
وأشار وانغ إلى أن مجموعة الحلول والمنتجات والخدمات التي توفرها الشركة للعملاء في الأردن تشمل شبكات الاتصالات التقليدية كالجيل الثاني والثالث والرابع لـ5 ملايين مواطن أردني من خلال زين وأورانج وأمنية، بالإضافة للبنية التحتية التقنية التي تعتمد عليها الخدمات المصرفية لأكبر ثلاثة بنوك في الأردن، وخدمات التخزين لوزارة الاقتصاد الرقمي والريادة، والشبكات لهيئات حكومية، وأنظمة مؤتمرات الفيديو لوزارة العدل الأردنية، وشبكات الحرم الجامعي لأكبر خمس جامعات في الأردن. كما توفر الشركة الطيف الكامل لمنتجات مجموعة أعمال “هواوي كونسيومر” لأجهزة المستهلك مثل الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر المحمول والأجهزة اللوحية والساعات والإكسسوارات.
وأكد وانغ ان هواوي تحرص على الإسهام بتنمية المواهب التقنية في الأردن من خلال مبادرات المسؤولية الاجتماعية التي تنفذها لتعزيز النظام الإيكولوجي للمواهب. وقال: “أسست هواوي أربع أكاديميات لتقنية المعلومات والاتصالات في الأردن بالتعاون مع الجامعة الهاشمية وجامعة البلقاء التطبيقية وجامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا وجامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية. ونتطلع إلى تعزيز التعاون مع القطاعين العام والخاص في الأردن من أجل رعاية المواهب التقنية المحلية وإعداد الجيل القادم من قادة التكنولوجيا في البلاد. وتستهدف هواوي تنمية 10،000 موهبة تقنية في الأردن على مدار الأعوام الثلاثة القادمة من خلال برنامج شهادات هواوي المعتمدة والذي تنفذه أكاديمية هواوي لتقنية المعلومات والاتصالات”.
وذكر وانغ إن هواوي أطلقت خدمات الحوسبة السحابية العامة في الأردن وبرنامجاً مخصصاً للشركات الناشئة خلال قمة هواوي كلاود التي نظمتها مؤخراً في عمان من أجل توفير الخدمات السحابية ومنصات الاتصال للشركات الصغيرة والمتوسطة بالتعاون مع أصحاب رؤوس الأموال على المستوى الدولي. وتعتبر هواوي كلاود موفر الخدمات السحابية الأكبر نمواً على المستوى العالمي، حيث تقوم بتشغيل 65 منطقة توافر في 27 منطقة حول العالم واستقطبت أكثر من 3 ملايين مطور وتتعاون مع 28،000 شريك استشاري و9،000 شريك تقني و19 مركز من مراكز البيانات وتوفر أكثر من 250 خدمة سحابية وأكثر من 210 حلول و7400 منتج من منتجات في منصة سوقها السحابي منذ إطلاقها قبل 5 أعوام.
وفي مجال الأمن السيبراني، قال وانغ: “الأمن السيبراني وحماية خصوصية المستخدم أولوية قصوى للشركة في مختلف مراحل وأشكال أعمالها. ونلتزم بحماية البيانات الشخصية للمستهلكين والعملاء والموردين والشركاء والشركات التقنية. كما نلتزم بقوانين ولوائح حماية البيانات الشخصية والخصوصية في جميع الدول التي نعمل فيها. ونواصل التركيز على الأمن السيبراني وحماية الخصوصية والتعاون مع الأطراف الفاعلة بشكل منفتح ومسؤول وشفاف”.
وأضاف: “نؤمن في هواوي بأن الأمن السيبراني مسؤولية مشتركة لجميع الأطراف، حيث يُعتبر من المقومات الأساسية لبناء العالم الرقمي لا سيما في ظل تزايد الاعتماد على التقنيات الرقمية. لذلك، يجب مواجهة تحديات التحول الرقمي بالتعاون والعمل المشترك الشفاف والمنفتح من خلال الابتكار التقني ونشر المعرفة وتعزيز المعايير وإجراءات التحقق وغيرها من الممارسات المعتمدة على المستوى الدولي.
وتتمتع هواوي بمكانة رائدة في الأمن السيبراني على المستوى العالمي، حيث نالت الشركة أكثر من 70 شهادة من شهادات الأمن الإلكتروني مما يسهم في ضمان أعلى مقاييس الأمان للعملاء وفق المعايير الدولية. وقدمت هواوي أكثر من 65،000 مساهمة لتعزيز المعايير لأكثر من 200 مؤسسة دولية متخصصة في معايير الأمان. وكانت محطات الجيل الخامس الرئيسية التي توفرها هواوي في مقدمة الابتكارات التي اجتازت اختبار أمان تجهيزات الشبكات للجمعية الدولية للهاتف المحمول الأكثر اعتماداً وموثوقية في صناعة الاتصالات وتقنية المعلومات.
يذكر أن هواوي ساهمت حتى اليوم بتشغيل أكثر من 1500 شبكة اتصالات توفر من خلالها خدماتها لأكثر من ثلث سكان العالم في أكثر من 170 دولة ومنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:
تشغيل بواسطة Data Layer