أخبار دولية

ما سبب هروب 10 آلاف مليونير من بريطانيا؟

شهدت الممكة المتحدة رحيل أكثر من 1000 ثري للخارج في 2022، فيما يستمر خروج الأثرياء من البلاد بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي (بريكست) وسط مناخ سياسي مضطرب واقتصاد منهك، ليرتفع العدد منذ 2017 إلى 10600 مليونير.

وكشف تقرير جديد لشركة «هينلي آند بارتنرز» للاستشارات أن هناك إجمالي 1400 شخص تقدر ثروة كل منهم بمليون دولار أو أكثر خرجوا من المملكة المتحدة في 2022، حسبما أفادت وكالة بلومبرغ للأنباء (الجمعة).

ويأتي ذلك بالمقارنة بخروج 2200 مليونير من البلاد في 2019، و2800 مليونير في 2018 و4200 مليونير في 2017.

وذكرت شركة «هينلي آند بارتنرز» أن المملكة المتحدة كانت تسجل دخول مليونيرات قبل التصويت على الخروج من الاتحاد الأوروبي.

ويعكس هذا التحول جزئيا انتقال التجار الذين يحققون أرباحا كبيرة والمصرفيين من الحي المالي في لندن إلى مراكز مالية في الاتحاد الأوروبي مثل باريس وميلانو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
تشغيل بواسطة Data Layer