جديد الاخبار

استشاري يحسم الجدل حول ليزر إزالة الشعر في انتقال فيروس “الورم الحليمي”

 

الاحساء
زهير بن جمعه الغزال

اكتسبت إزالة الشعر بالليزر شعبية كبيرة كحل طويل الأمد للشعر غير المرغوب فيه ، ومع ذلك فقد أثيرت مخاوف بشأن احتمال انتقال فيروس الورم الحليمي (HPV) المسبب لسرطان عنق الرحم أثناء الإجراء، وخاصة بين الإناث عند استخدامه لإزالة الشعر في المناطق الحساسة، وإزالة الشعر بالليزر هو إجراء تجميلي يستخدم أشعة الليزر المركزة لاستهداف بصيلات الشعر وتدميرها فهو يقدم حلاً أكثر ديمومة مقارنةً بالطرق التقليدية مثل الحلاقة أو إزالة الشعر بالشمع. يكون هذا الإجراء آمنًا وفعالًا بشكل عام عندما يتم إجراؤه بواسطة متخصصين مدربين باستخدام المعدات المناسبة وعند اتباع اشتراطات مكافحة العدوى المتبعة في المستشفيات والمراكز الطبية بخصوص تعقيم او تطهير الأدوات. وفي الفترة الأخيرة انتشرت الكثير من المقولات حول دور الليزر او الجهاز الخاص بازلة الشعر في نقل فيروس الورم الحليمي بين المستخدمين من النساء ومن ثم السرطان .
ولفهم الموضوع بشكل أوسع تواصلنا مع الدكتور محمد عبدالرحمن حلواني استشاري مكافحة العدوى والذي قال:
يجب أن نتفق أولًا أن الليزر بشكل خاص لا يسبب السرطان وان هذه المقولات المنتشرة الان هي بسبب بعض الدراسات التي نشرت نتائجها في وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة، أما فيروس الورم الحليمي هو عدوى شائعة تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي بجميع أنواعه وتؤثر على الذكور والإناث على حد سواء خاصة أصحاب العلاقات الجنسية المتعددة خارج اطار الزواج ، ويمكن أن يسبب فيروس الورم الحليمي مشاكل صحية مختلفة، بما في ذلك الثآليل التناسلية وأنواع معينة من السرطانات مثل سرطان عنق الرحم وسرطان الحنجرة والبلعوم وفتحة الشرج.
وتابع د.حلواني: وتنشأ المخاوف المحيطة بأدوات إزالة الشعر بالليزر وانتقال فيروس الورم الحليمي من احتمال وجود جزيئات فيروسية منه على سطح هذه الأجهزة بسب تلوثها سابقا من قبل مريضة مصابة إذا لم يتم تطهيرها بشكل صحيح بين المستخدمين وكثرة دخول العديد من المريضات خلف بعض بشكل سريع، ويحتاج الفيروس من 2 إلى 3 أشهر حتى تظهر الاعراض او الاصابة بعد التعرض، وقد تصل الى 20 شهرًا للثآليل التناسلية حتى تبدا بالظهور ومن الممكن جدا ان يكون الشخص مصاب دون ظهور أي ثآليل على المنطقة الحساسة لكن تطور المرض قد يستغرق إلى 10 سنوات حتى تتحول عدوى فيروس الورم الحليمي إلى سرطان ولا يظهر ذلك الا عند عمل فحص لخلايا عنق الرحم، علما ان فقط سلالات معينة هي القادرة على احداث السرطان وليس جميع السلالات، كما ان ظهور دراسات منشورة في مجلات علمية حول الموضوع واجتراره من بعض الغير متخصصين ونشرها بشكل كبير زاد من المخاوف ونشر الموضوع بشكل سريع خلال فترة بسيطة.
وأضاف د.حلواني: وحتى يتم تقليل خطر انتقال فيروس الورم الحليمي أثناء إجراءات إزالة الشعر بالليزر، من المهم لكل من العاملين الصحيين الالتزام ببروتوكولات مكافحة العدوى والتي تتضمن اتباع سياسات واجراءات التنظيف والتطهير الشامل لجميع المعدات المستخدمة، بداية من قبضات جهاز الليزر الى مخرج الاشعاع لأنه الأقرب الى الجلد عند الاستخدام ومن الممكن ان يلامس المنطقة المراد إزالة الشعر منها وارتداء القفازات الفردية الاستخدام أثناء الإجراء وتغيرها بشكل دائم وفوري بين المرضى ، ومن المهم جدا الكشف على السيدات الذين سوف يخضعون لإزالة الشعر بالليزر سريريا ومعرفة تاريخهم المرضي للتأكد من عدم اصابتهم بالفيروس مسبقًا وهذا يسمح للمتخصصين باتخاذ الاحتياطات اللازمة لتفادي انتقال العدوى داخل العيادة.
وأختتم د.حلواني حديثه بقوله:
يجب على العملاء و الذين يفكرون في إزالة الشعر بالليزر أن يكونوا على دراية بالمخاطر المحتملة المرتبطة بذلك بداية بتغير لون الجلد الى اللون الداكن او أصابته بالتجعدات ونهاية باكتساب فيروس الورم الحليمي ، لذا يُنصح باختيار العيادات ذات الكفاءات الطيبة المدربة و التي تعطي الأولوية لأسس مكافحة العدوى وتتبع بروتوكولات التطهير المناسبة. ويعد التثقيف مع المتخصصين حول أي مخاوف أو أسئلة تتعلق بانتقال فيروس الورم الحليمي أمرًا بالغ الأهمية يعود بالفائدة على الجميع كما لا انسى أهمية التطعيم ضد هذا الفيروس والمتوفر لدينا ولله الحمد والذي يعطي وقاية من اكتساب العدوى وبالتالي منع حدوث السرطان مستقبلا بحول الله بشرط ان يأخذ التطعيم في سن 10 الى 12 سنه ومن الممكن أن يعطى كذلك حتى سن متقدمة تصل الى 25 سنة للفتيات والذين لم يسبق لهم الزواج والذي سوف يوفر الحماية الازمة لهم بأذن الله علمًا بأن التطعيم ليس له أي علاقة بالعقم أو تأخر الانجاب .

زهير بن جمعه الغزال

مراسل شفق المنطقة الشرقية الأحساء 31982 ص ب 5855 موبايلي 00966565445111

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى