محليات

جوجل تطلق إمكانية سؤال أداة (Bard) باستخدام الصور باللغة العربية

عبد القادر رضوان- جدة

 

أعلنت جوجل اليوم عن إطلاق عدد من الميزات الجديدة لأداة Bard لتسهيل الاستخدام وتحسين الأداء باللغة العربية وغيرها من اللغات حول العالم. وأصبح بإمكان متحدثي اللغة العربية ابتداءً من اليوم تحميل صور إلى Bard باستخدام تقنية عدسة جوجل، والاستفادة من صور بحث جوجل في الردود، والتمكن من تعديل الردود بأسلوب الكتابة المناسب.

يستند (Bard) إلى نموذج PaLM2، النموذج اللغوي الأحدث في جوجل، والذي طوّر مجددًا استنادًا لتعليقات المستخدمين ليتفاعل بطريقة أكثر عفوية، ودقة أعلى بمختلف اللغات. وباتت ميزات (Bard) المتوفرة باللغة الإنجليزية فقط تعمل الآن في 40 لغة مختلفة، بالإضافة إلى إطلاق ميزات أخرى ستكون متوفرة في البداية بالإنجليزية وقريبًا بلغات أخرى.

وتضمّ قائمة الميزات:
*تحميل الصور في الطلبات: إمكانية الاستفادة من “عدسة جوجل” – وهي منتج من جوجل يحدّد ويحلل الصور والنصوص، ليتمكّن المستخدمون من تحميل الصور ضمن طلباتهم في Bard
*تغيير أسلوب كتابة الردود: إمكانية تغيير ردود Bard من حيث الأسلوب مع وجود خمسة خيارات مختلفة: جعل الردود أكثر بساطةً، أو أطول، أو أقصر، أو أكثر احترافية، أو أقل رسمية
*عرض الصور في الإجابات: إذ يمكن مشاهدة مختلف الصور في ردود Bard، حيث يكون مصدرها بحث جوجل، للاستفادة من ردود فيها نصوص وصور.
*إكمال المحادثات: يمكن للمستخدمين إكمال محادثات سابقة لأناس آخرين، وذلك إما لطرح مزيد من الأسئلة حول الموضوع أو تعديله للحصول على أفكار جديدة. هذه الميزة متوفرة في حال حصول المستخدم على رابط لمحادثة أخرى من زميل أو صديق.
*ربط Bard بتطبيقات وخدمات جوجل: إطلاق إضافات Bard باللغة الإنجليزية فقط، والتي بدورها تربط أداة Bard بمختلف التطبيقات مثل Gmail، ومستندات جوجل، وDrive، وخرائط جوجل، وYouTube، والرحلات الجوية من جوجل، والفنادق على جوجل، وذلك لتوفير تجربة أفضل للمستخدمين. ولن يتم استخدام المعلومات الشخصية للمستخدمين للمراجعة أو تدريب النموذج (هذه الميزة متوفرة باللغة الإنجليزية فقط).
“يُشار الى أنه منذ إطلاق Bard باللغة العربية في يوليو 2023، أشاد المستخدمون بقدرته على توليد نص إبداعي دقيق، وفهم الأسئلة المعقدة، وتقديم إجابات مفيدة. وتحرص جوجل على جعل Bard أكثر إفادة لمتحدثي اللغة العربية. حيث تشمل الخطط المستقبلية تحسين فهم Bard للهجات العربية المختلفة، وتوسيع نطاق قدراته، وجعله أكثر سهولة في الاستخدام.”.
جدير بالذكر أن شركة جوجل أطلقت أداة Bard القائمة على تقنية الذكاء الاصطناعي التوليدي باللغة الإنجليزية في شهر مارس الماضي. وتمّ إطلاقها لاحقًا في يوليو في أكثر من 40 لغة من ضمنها العربية. وتسعى أداة Bard لمساعدة الأفراد في تنمية إبداعهم عبر تقديم أفكار جديدة، واستكشاف العالم عبر تحليل المواضيع من جوانب مختلفة، والتشجيع على الإنتاجية من خلال تبسيط المفاهيم المعقدة.
وتتوفر أداة Bard على الموبايل والحاسوب عبر الموقع: https://bard.google.com/

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى