محليات

الجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول تُطلق مؤتمر M360 الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في الرياض

انطلقت اليوم فعاليات مؤتمر M360 الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي تنظمه الجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول بفندق فيرمونت الرياض. وسيشهد الحدث الذي تتواصل أعماله ليومين كاملين إلقاء عدد من الكلمات الرئيسية وتنظيم المنتديات الحوارية وأنشطة التواصل الأخرى التي تركّز في مجملها على تشكيل عالم المنظومة الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
ويستقطب هذا الحدث السنوي الذي يحظى بالدعم من شركة الاتصالات السعودية (stc)، باعتبارها الجهة الراعية المضيفة، نخبة القادة من منظومة الهاتف المحمول والصناعات ذات الصلة لاستكشاف الاستراتيجيات وآفاق التعاون والسياسات التي تسهم في تسريع المستقبل الرقمي الأول لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وتشمل قائمة المواضيع الرئيسية التي ستخضع للنقاش في حدث هذا العام، القوة التحويلية للذكاء الاصطناعي، وإنترنت الأشياء، وتقنيات الحوسبة المتطورة، والتهديدات السيبرانية والأساليب الأمنية لمواجهتها، والشمول الرقمي، والفرص المستقبلية المتوقعة لشبكات الجيل الخامس.
وقال ماتس جرانريد، المدير العام للجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول: “يسعدنا الحضور إلى العاصمة السعودية الرياض للمشاركة في مؤتمر M360 لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، لنشهد طيفاً من الابتكارات الرائعة في هذه المدينة. إن “رؤية 2030″ تغطي جميع أنحاء المملكة، ومن أبرز محاورها دور الاتصالات التي تكمن في قلب كافة مستهدفاتها. ويأتي تنظيم هذا المؤتمر ليتيح لنا فرصة سانحة لدعم هذه الإنجازات في مجال اتصالات الأجهزة المحمولة، والاحتفال بالرؤية الطموحة للاقتصاد الرقمي في المنطقة بأكملها”.
تقرير اقتصاد الجوال في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2023
أطلقت الجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول في معرض M360 الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تقرير اقتصاد الجوال في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2023. وكشف التقرير ذاته عن توقعات تفيد بأن مساهمة الجيل الخامس في الناتج المحلي الإجمالي قد تصل إلى 60 مليار دولار في العام 2030، أي ما يمثل 13% من التأثير الاقتصادي السنوي الإجمالي لقطاع الهواتف المحمولة في المنطقة.
ويسلط التقرير الضوء على أحدث الاتجاهات التي تشكل معالم منظومة الاتصالات المتنقلة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والتأثير الإقليمي لهذه الصناعة، والأولويات التي ستسهم في تعزيز نموها المستقبلي على مستوى المنطقة.
وتشمل النتائج الرئيسية الأخرى الواردة في التقرير ما يلي:
• استحواذ شبكات الجيل الخامس على نصف إجمالي اتصالات الهاتف المحمول في المنطقة بحلول العام 2030
يبدو جلياً أن تقنية الجيل الخامس تكتسب زخماً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ويأتي ذلك مدفوعاً بإطلاق شبكات جديدة والتوسع السريع للشبكات الحالية. ومع ذلك، ستظل تقنية الجيل الرابع سائدة في المنطقة على المدى المتوسط، حيث ستمثل ما يزيد على 50% من إجمالي قطاع الاتصالات حتى العام 2026.
• استمرار نمو خدمات الهاتف المحمول في المنطقة حتى نهاية العقد
يوجد حالياً 415 مليون مشترك فردي في شبكات الهواتف المحمولة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ويتوقع أن يرتفع هذا العدد إلى 550 مليوناً بحلول العام 2030. وسيرتفع عدد مستخدمي الإنترنت عبر الهاتف المحمول من 330 مليوناً في الوقت الحالي إلى 425 مليوناً في العام 2030.
• تنوّع عمليات نشر تقنية الجيل الخامس على المستوى التجاري في المنطقة
حتى نهاية نوفمبر 2023، أطلق 23 مشغلاً لشبكات الهاتف المحمول في تسعة أسواق في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، خدمات شبكة الجيل الخامس على مستوى تجاري. ورغم الزخم المتزايد لانتشارها في شمال إفريقيا، إلا أنها لا تزال غائبة عن الأفق التجاري على مستوى المنطقة. ويعكس ذلك الوضع الصعب المتعلق بالطيف الذي لم يتم تعيينه حتى الآن في أي من دول شمال إفريقيا.
• ستكون تقنيات الجيل الخامس (الوضعين المستقل والمتقدم) في صميم المرحلة التالية من شبكة الجيل الخامس
حتى يونيو 2023، قام ستة مشغلين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بطرح تقنية الجيل الخامس (الوضع المستقل)، لتستحوذ هذه المشاريع على ما نسبته 15% من الإجمالي العالمي. وبدأ المشغلون في المنطقة أيضاً بالتخطيط لتقنية الجيل الخامس المتقدمة.
• اكتساب نهج التحول إلى الاقتصاد الدائري المزيد من الزخم
استجابة للمخاوف المتصاعدة بشأن توليد النفايات الإلكترونية، واستنزاف الموارد الطبيعية بطرق غير مستدامة، تنامى مفهوم التدوير ليحتل مرتبة الصدارة على أجندات صنّاع السياسات والجهات المعنية في الصناعة. ويظهر هذا التركيز المتزايد جلياً على الاستدامة بشكل خاص، بالتزامن مع دور المنطقة كمضيف لمؤتمر الأطراف (كوب 28) للعام 2023 في دبي.
ويعد مؤتمر M360 الذي تقدمه الجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول، سلسلة من الأحداث العالمية التي توحّد المنظومة الإقليمية للهاتف المحمول. وتهدف هذه الفعاليات إلى اكتشاف الابتكار والإسهام في تطوّره وتقدّمه، ليكون بمثابة حجر الأساس لبيئات الأعمال الإيجابية والتغيير المجتمعي. وتشهد الأحداث إلقاء الكلمات الرئيسية الملهمة وتنظيم الحلقات النقاشية الحافزة على التفكير، إلى جانب دراسات الحالة العميقة حول تقنيات الهاتف المحمول وقطاعات الصناعة الأخرى المرتبطة بها.
ويأتي انعقاد هذا المؤتمر في المنطقة بعد عام كامل من سلسلة فعاليات M360 التي نظمتها الجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول طوال العام 2023، وكان من أبرزها M360 (أوراسيا)، وM360 (أمريكا الللاتينية)، وM360 (المملكة المتحدة)، و M360 (آسيا الباسيفيكي).

 

زهير بن جمعه الغزال

مراسل شفق المنطقة الشرقية الأحساء 31982 ص ب 5855 موبايلي 00966565445111

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى