تكنولوجيا

“تريند مايكرو” تنجح في التصدي لأكثر من 110 ملايين تهديد سيبراني في السعودية

في تقريرها السنوي للأمن السيبراني لعام 2023

 

أعلنت اليوم شركة “تريند مايكرو إنكوربوريتد”، المتخصصة في مجال الأمن السيبراني، عن نجاحها في اكتشاف وحجب أكثر من 161 مليار تهديد سيبراني على مستوى العالم بنسبة زيادة تبلغ 10% مقارنة بالعام السابق، وحذرت الشركة في تقريرها السنوي عن حالة الأمن السيبراني لعام 2023، من التقنيات التكنولوجية المتطورة والأساليب الاحتيالية دائمة التغير التي يستخدمها منفذي الهجمات الإلكترونية لتحقيق أكبر قدر من المكاسب المالية عبر توسيع رقعة التصيد.
وكشف التقرير، عن زيادة ملحوظة في حجم عمليات اكتشاف برامج البريد الإلكتروني الضارة بلغت نسبتها 349% على مستوى العالم، بينما تراجعت معدلات اكتشاف الروابط الإلكترونية الضارة وروابط التصيد بنسبة 27% مقارنة بالعام الماضي، فيما سجل نظام تريند مايكرو لتأمين منافذ ولوج الهجمات السيبرانية ما يقرب من 83 مليار محاولة اختراق للتطبيقات السحابية.
وفي المملكة العربية السعودية، لعبت حلول “تريند مايكرو” المتطورة دورًا محوريًا في تعزيز منظومة الأمن السيبراني، حيث نجحت في التصدي لأكثر من 110 مليون تهديد سيبراني متنوع خلال العام الماضي، كان من بينها حظر أكثر من 42 مليون تهديد عبر البريد الإلكتروني، والحيلولة دون وقوع أكثر من 10 مليون هجوم عبر الروابط الضارة، إلى جانب تحديد وإيقاف أكثر من 40 مليون هجمة باستخدام البرامج الخبيثة، مما يؤكد احتياج الشركات والمؤسسات العاملة في المملكة إلى اتباع نهجٍ استباقيٍ يدعم استقرارها ويوفر لها الحماية اللازمة لأصولها الرقمية من خلال كشف التهديدات السيبرانية والتصدي لها بأعلى درجات الفعّالية.
من جانبه صرح رشيد العودة، المدير العام لشركة “تريند مايكرو” في الشرق الأوسط، قائلاً: ” إن نتائج تقرير الشركة الأخير حول حالة الأمن السيبراني لعام 2023، تكشف بشكلٍ متعمق حجم التطور المذهل الذي يطرأ على استخدامات التكنولوجيا الرقمية بشكلٍ يومي وما يصاحبها من تهديدات غير مسبوقة، الأمر الذي يدفعنا دائمًا نحو تعزيز مشهد الأمن السيبراني في المملكة العربية السعودية، من خلال توفير حزم متنوعة من الحلول التقنية المتطورة التي تعمل على ترسيخ دعائم مستقبل رقمي مرن وآمن يُمكن مؤسسات المملكة من التعامل مع تعقيدات المشهد السيبراني الحالية والمستقبلية بكفاءة و ثقة.
وتؤكد “تريند مايكرو” التزامها الكامل بدعم الصمود الرقمي في المملكة العربية السعودية، والمساهمة في تعزيز كافة الجهود الرامية إلى تمكين المملكة من استكمال رحلتها نحو أن تصبح اقتصادًا رقميًا رائدًا يحقق المزيد من الازدهار وفق رؤية 2030.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى