محليات

بالتعاون مع وزارة الثقافة : “تعليم مكة” يكرم 400 طالبا وطالبة في مسابقة المهارات الثقافية

كرم المدير العام للتعليم بمنطقة مكة المكرمة أ. عبدالله بن سعد الغنام، ( 400 ) طالبا وطالبة والمدارس المحققة أعلى إنجاز بمسابقة المهارات الثقافية على مستوى الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة والذي تنظمه الإدارة بالتعاون مع وزارة الثقافة وذلك بمسرح التعليم في قاعة الملك فهد ( رحمه الله )،يوم الثلاثاء 6- 11 – 1445 وذلك بحضور المساعد للشؤون التعليمية الأستاذ علي الجالوق و ممثلة وزارة الثقافة مدير عام إدارة التعليم الثقافي الأستاذة عزيزة الدخيل.

وأوضح مدير عام التعليم بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ عبدالله بن سعد الغنام بأن اللقاء اليوم يأتي في إطار المحافظة على الإرث الثقافي الوطني ، موضحًا بأن منجزات الطلبة والطالبات تأتي في هذه الاحتفالية ليتم تتويجها في هذه المناسبة الجديرة بالفخر والاعتزاز وذلك إيمانًا بالدور المهم لنجاح التعاون المستمر بين وزارة التعليم ووزارة الثقافة؛ حيث سبق وأن أطلقت وزارة الثقافة استراتيجيتها لتمكين الثقافة في فضاء التعليم العام وتعزيزها بوصفها أسلوب حياة ، إذ تركز على إدارج الثقافة والفنون في جميع مراحل التعليم ، كما أنها تعنى بتطوير البيئة التعليمية وتنمية القطاع الثقافي بوصف الثقافة عنصر محوريًا في رؤية مملكتنا الغالية “رؤية 2030” ، والتي من خلالها نحسن جودة حياة المجتمع ، ومن هنا جاءت هذه المسابقة “مسابقة المهارات الثقافية” في إطار عمل مشترك بين وزارتي التعليم والثقافة ، وتحت مظلة استراتيجية تنمية القدرات الثقافية برفع مستوى ارتباط الطلبة والطالبات في التعليم العام وربطهم بالثقافة والفنون ، واكتشاف مهاراتهم والعمل على تعزيزها وتنميتها لخلق طاقات إبداعية جديدة تسهم في فاعلية هذا القطاع المهم “القطاع الثقافي” في المملكة العربية السعودية وإثراءه ، ونحن الآن ولله الحمد هذا الموسم الثاني لمسابقة المهارات الثقافية بعد أن حقق الموسم الأول النجاح المميز .

مضيفًا : إننا في تعليم مكة نعتبر مثل هذه المسابقات التي نحتفل اليوم معكم بكوكبة مميزة من أبنائنا الطلبة والطالبات الفائزين في هذه المسابقة نعمل جنبا إلى جنب مع جميع الجهات المعنية لإنجاحها فهي بلاشك وكما شاهدت أنا وجميع الزملاء والزميلات في المعرض المصاحب الذي جاء لتطوير واكتشاف مهارات أبنائنا في المجالات الثقافية والفنية المختلفة ، ومن خلال اللجان تم توجيه أعمالهم للمحافظة على الإرث الثقافي ، ورفع الوعي به ، وتحقيق الاستثمار الأمثل والأفضل لطاقاتهم ،وتمكينهم من الأدوات الملائمة لإنتاج مخرجاتهم الإبداعية والتي بها ينافسون محليا وخليجيا ودوليا، مقدماً التهنئة لأبنائه الطلاب والطالبات الفائزين ، معبراً لهم عن إعجابه بهم وبما شاهده من عروض مميزة بالمعرض المصاحب، والتهنئة موصولة لذويهم ومدارسهم ومعلميهم ومعلماتهم على متابعتهم في مشاركتهم المميزة ، شاكراً الزملاء في وزارة الثقافة على الدعم الذي تلقاه هذه المسابقة من لدن وزارة الثقافة والذي أثمر نجاحها في موسمها الثاني ، والشكر كذلك لقسم النشاط الطلابي على جهودهم وتميزهم من خلال التسجيل في هذه المسابقة ورعايتهم لأبنائهم المبدعين والمتميزين .

وبدورها قدمت مدير إدارة التعليم الثقافي بوزارة الثقافة الأستاذة عزيزة الدخيل كلمة ممثلي وزارة الثقافة التي أشادت فيها بالتعاون المثمر بين وزارة الثقافة و وزارة التعليم والذي بدأ من خلال رحلة مسابقة “المهارات الثقافية” التي لاقت نجاحا كبيرا في موسمها الأول مما كان له الأثر الفاعل في اكتشاف طاقات إبداعية تسهم بالنهوض بالقطاع الثقافي ، وترسخ الهوية الوطنية وفق ماتتطلع له رؤية المملكة الطموحة ، موضحةً : لقد تلقينا هذا العام العديد من المشاركات التي فاقت التوقعات ، وكانت ضعف الأعداد التي شاركت خلال العام الماضي ، حيث تم تسجيل أكثر من 400 ألف مشاركة في هذا العام من مختلف مدن ومحافظات المملكة ، وتم تحكيمها من قبل خبراء ومقيمين ومختصين في المجالات الثقافية ، والشكر الجزيل لأولياء أمورهم لدعمهم لأبناءهم ، وتشجيهم وإيمانهم بطاقاتهم وقدراتهم ، ولن ننسى الجهود الجبارة والواضحة المقدمة من قبل إدارة تعليم منطقة مكة المكرمة ، والمنسقين /ات والمعلمين/ ات ، وقادة المدارس بالإدارة فكل الشكر والتقدير لهم ، وبارك الله الجهود لصنع مستقبل حافل بالإبداع الثقافي والفني .

فيما تم تكريم الطلبة الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في كل مسار من مسارات المسابقة وفي كافة المراحل التعليمية ، كما تم كذلك تكريم منسقي الإدارات التعليمية ، وفي الختام التقطت الصورة الجماعية للفائزين.

وصاحب الحفل معرضًا مصاحبًا عرض من خلاله الطلاب والطالبات الفائزين نماذج متنوعة من إبداعاتهم وإنجازاتهم وذلك بحضور أسرهم وأولياء أمورهم .

جدير بالذكر أن «مسابقة المهارات الثقافية» تعد مسابقة وطنية ثقافية على مستوى مدارس التعليم العام بالمملكة، والتي اشتملت على 10 مسارات ثقافية وهي : الأفلام، المسرح ، المانجا ، القصة القصيرة ، الشعر ، الغناء ، العزف ، الخط العربي ، التصوير ، والرسم .

زهير بن جمعه الغزال

مراسل شفق المنطقة الشرقية الأحساء 31982 ص ب 5855 موبايلي 00966565445111

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى