محليات

نائب أمير مكة المكرمة يُدشّن ويضع حجر الأساس لـ (121) مشروعًا بيئيًا ومائيًا

برعاية صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن فيصل بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، دشّن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن مشعل بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة ، (59) مشروعًا تنمويًا لمنظومة البيئة والمياه والزراعة في المنطقة، تجاوزت تكلفتها (4,8) مليارات ريال، كما قام سموه بوضع حجر الأساس لـ (62) مشروعًا تنمويًا لمنظومة البيئة في المنطقة في منطقة مكة المكرمة، بتكلفة تجاوزت (9,9) مليارات ريال؛ خدمةً لسكان المنطقة، ودعمًا لتحقيق الاستدامة البيئية والمائية، وفق مستهدفات رؤية المملكة 2030، بحضور عدد من أصحاب السمو الأمراء ومعالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي.
ورفع سموه شكره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزير آل سعود ، ولسمو ولي العهد – حفظهما الله – على الاهتمام بكل ما من شأنه توفير الخدمات المائية والبيئية بالمنطقة ومحافظاتها.
من جهته، أوضح معالي وزير البيئة والمياه والزراعة، أن الهيئة السعودية للمياه نفّذت مشروعًا لاستبدال التقنيات والأصول ذات العمر الافتراضي المنتهي لمحطة الشعيبة (المرحلة الأولى)، بإنشاء منظومة إنتاج جديدة تعمل بتقنية التناضح العكسي، بسعة تصميمية بلغت (600) ألف متر مكعب يوميًا، بتكلفة إجمالية تجاوزت (1,9) مليارات ريال؛ لتحسين الأثر البيئي، وتعزيز الإنتاجية، ورفع جودة المياه، مبينًا أن تشغيل المنظومة سيتم من خلال تنفيذ محطة تحويل مركزية بجهد (380) كيلو فولت وربطها بالشبكة الكهربائية؛ بهدف رفع كفاءة الإنتاج، وتوسيع مصادر المياه، إضافة إلى تعزيز الإمدادات في منطقة مكة المكرمة، وفق أفضل الممارسات العملية والفنية، والتقنيات المبتكرة الصديقة للبيئة.
وأضاف، أن الهيئة نفذت مشروعين في مركز وادي قديد، شملت توريد وتنفيذ محطة أشياب، وثلاث خزانات بسعة تصميمية بلغت في مجملها (11,500) متر مكعب، وتغذيتها من خلال تنفيذ مشروع توريد وتنفيذ خط أنابيب فرعي من نظام نقل مياه (رابغ- جدة – مكة المكرمة) إلى محطة خزانات وأشياب وادي قديد، بطول تجاوز (13,5) كيلو مترا طوليا، وبسعة تصميمية بلغت (7,500) متر مكعب في اليوم، مشيرًا إلى أن تكلفة هذين المشروعين تجاوزت (30) مليون ريال.
وأشار الوزير الفضلي إلى تنفيذ شركة المياه الوطنية (22) مشروعًا مائيًا في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة؛ لخدمة قاصدي بيت الله الحرام، ورفع كفاءة التوزيع اليومية لمياه الشرب، وذلك من خلال مد خطوط رئيسة وفرعية وربطها بمنظومة التوزيع اليومية، بأطوال تجاوزت (210) كيلو مترات طولية، وخزانين تشغيليين بسعة إجمالية بلغت (50) ألف متر مكعب، بالإضافة إلى مضخات داعمة بطاقة إجمالية (37,500) ألف مترٍ مكعب في اليوم، وبكلفة إجمالية تجاوزت (740) مليون ريال، مضيفًا أن الشركة نفّذت أيضًا (7) مشروعات في محافظة جدة؛ لدعم البنى التحتية، ورفع جودة المياه الموزعة، من خلال مد خطوط مياه رئيسة وشبكات فرعية، إلى جانب استكمال المنفذ منها وربطها بمنظومة التوزيع اليومية، بأطوال تجاوزت (61) كيلو مترًا طوليًا؛ لرفع الكفاءة التشغيلية في المحافظة، وخدمة مخطط الفضيلة، ومخطط الورود الغربي، وحي الأمير فواز، والأجاويد، وإصلاحية جدة، والحرس الوطني، مبينًا أنه تم تنفيذ وتشغيل محطتي تعبئة لإيصال المياه عبر الصهاريج إلى الأحياء غير المخدومة بالشبكات، بقدرة ضخ بلغت (48) ألف متر مكعب في اليوم، و (40) نقطة تعبئة، لخدمة (30) حيًا بمحافظة جدة، بكلفة إجمالية تجاوزت (51,5) مليون ريال.
وأبان أن الشركة الوطنية للمياه نفّذت أيضًا (3) مشاريع في محافظة الطائف؛ لتعزيز خدمات إيصال مياه الشرب إلى المستفيدين، ورفع نسب التغطية في أحياء المحافظة)، شملت خطوط مياه رئيسة، وشبكات فرعية بأطوال تجاوزت (149) كيلو مترًا طوليًا، بالإضافة إلى خزانات تشغيلية بسعة إجمالية بلغت (100) ألف متر مكعب؛ لخدمة أحياء جديدة، وتغذية أحياء أخرى بلغ مجملها (48) حيًا في المحافظة، وبكلفة إجمالية تجاوزت (194) مليون ريال، مشيرًا إلى تنفيذ الشركة (5) مشاريع في (3) محافظات ومركزين بالمنطقة؛ لرفع نسبة التغطية بالخدمات المائية وإيصالها إلى المستفيدين، شملت تنفيذ خط ناقل، وخطوط رئيسة، وشبكات فرعية تجاوزت أطوالها (499) كيلو مترًا طوليًا؛ لخدمة ثلاثة أحياء وقرية في محافظة الليث، وإسكان الحرس الوطني بمحافظة الخرمة، و(15) مخططًا وحيًا وقرية في مركز العرضية الشمالية، إلى جانب (22) حيًا وقرية في مركز المظيلف، وتنفيذ خطوط ناقلة للخزانات العالية بمحافظة تربة، بتكلفة إجمالية تجاوزت (86) مليون ريال.
وبين معاليه أن مشاريع الصرف الصحي المدشّنة، شملت مشروع محطة معالجة بيئية لمياه الصرف الصحي (المطار -2) المرحلة الأولى، الذي نفّذته الشركة السعودية لشراكات المياه، بمشاركة القطاع الخاص، وتعمل المحطة بطاقة إنتاجية تصل إلى (300) ألف متر مكعب يوميًا، وأقيمت على مساحة (110) آلاف متر مربع، وفق مواصفات قياسية لإنتاج مياه مجددة مطابقة لمواصفات مياه الري غير المقيد، وبكفاءة تشغيلية مُرشّدة للطاقة؛ للحد من التأثير البيئي خلال مراحل المعالجة، لتسهم في الحفاظ على الموارد المائية وتعزيزها، وتعظيم الاستفادة منها في المجالات الصناعية، والري المقيد في المنطقة، وبلغت الكلفة المالية للمشروع (845) مليون ريال، مضيفًا أنه تم تنفيذ (3) مشاريع لدعم الاستدامة البيئية، وإزالة الضرر البيئي، إلى جانب زيادة نسبة التغطية بالخدمات البيئية في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، وشملت استكمال تغطية حي الشرائع بالخدمات البيئية، وربط أحياء العزيزية بمنظومة نقل جديدة، وخطوط رئيسة بمشعر منى؛ لرفع كفاءة العمليات التشغيلية، بأطوال تجاوزت (4.7) كيلو مترات طولية، بتكلفة مالية تجاوزت (99,6) مليون ريال.
وأضاف، أن الشركة نفذت (10) مشاريع في محافظة جدة، شملت رفع كفاءة الشبكة القائمة، وزيادة الطاقة الاستيعابية لمحطات المعالجة البيئية في الخمرة (3و 4) من (390 إلى490) ألف متر مكعب في اليوم؛ لمواكبة التدفقات اليومية جنوب محافظة جدة، مع ربط منظومة الصرف الصحي شرق جدة بمحطة المعالجة البيئية (المطار-1)، ورفع الطاقة الاستيعابية لها لمواكبة التدفقات من (350 إلى 400) ألف متر مكعب في اليوم ، ومد خطوط رئيسة وشبكات فرعية بأطوال تجاوزت (71) كيلو مترًا طوليًا، ومحطتي رفع بقدرة (2,500) متر مكعب في اليوم؛ لخدمة (24) حيًا في المحافظة، بتكلفة إجمالية تجاوزت (597) مليون ريال، مشيرًا إلى تنفيذ الشركة (3) مشاريع في محافظة الطائف؛ لتعزيز البنى التحتية لمنظومة المعالجة البيئية، ورفع نسبة التغطية بالخدمات، شملت تنفيذ خطوط رئيسة، وشبكات فرعية، بأطوال قاربت (21) كيلو مترًا طوليًا، شملت خط الفائض في محطة المعالجة شمال الطائف، ومواكبة التدفقات من محطة المعالجة بوادي العرج، من خلال رفع كفاءة منظومة المعالجة وترابطها من الشبكات الفرعية، وإزالة الضرر البيئي برفع نسبة التغطية بالشبكات في أحياء وادي صعب، والمثناة، والمذاكير، بتكلفة إجمالية تجاوزت (47) مليون ريال.
كما تم تنفيذ مشروعٍ للصرف الصحي في محافظة القنفذة، تضمن مد شبكات بأطوال تجاوزت (100) كيلو مترٍ طولي، ومحطات رفع بقدرة (7,500) متر مكعب في اليوم؛ لخدمة أحياء الخالدية الشمالية والخالدية الجنوبية، وحي الشرقية، والبلد القديمة، والبرج، بتكلفة إجمالية تجاوزت (152) مليون ريال.
وأبان معاليه أن الوزارة قامت بتنمية المصادر البحرية وزيادة عدد الصيادين؛ من خلال تنفيذ مشروع لمرفأ الصيادين بمحافظة الليث، وعدد (5) أرصفة عائمة للصيادين وبقدرة استيعابية بلغت (240) مركب صيد، وبتكلفة إجمالية تجاوزت (38) مليون ريال، منوهًا بمواصلة المنظومة تقديم الخدمات لقطاع الزراعة بالمنطقة بدعم صغار المزارعين، وتنمية وتطوير الثروة الحيوانية؛ بوضع حجر أساس لمشروعين؛ لدعم البرامج الريفية وتنمية المنتجات المحلية بالمنطقة، بتكلفة تزيد عن (18) مليون ريال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى