محليات

تركي آل الشيخ: رؤية ولي العهد تُراهن على الشباب كأساس لمُستقبل صناعة المحتوى والإنتاج الفني

أشار معالي المُستشار تركي آل الشيخ، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه، إلى أن توجيهات القيادة الرشيدة تدعم دومًا وجود الشباب السعودي في كل المشاريع التنموية؛ حتى يكونوا رواد المستقبل وصانعي المحتوى المقبل الذين تستمد منهم البلاد ثروتها الوطنية في هذا المجال.

وقال في حوار تلفزيوني في قناة MBC مصر، أن رؤية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد رئيس مجلس الوزراء تقضي بأن يكون خلف كل المشاريع شباب سعوديون يتعلمون في كل تخصص بحيث يكون هناك جيش سعودي في صناعة المحتوى بعد سنتين أو ثلاثة على أعلى مستوى من الكفاءة والاحترافية.

وأضاف بأن رؤية المملكة 2030 تستهدف استقطاب أفضل الكفاءات التي تسهم في رفع الناتج المحلي وتعزز الاقتصاد، كما أثنى معاليه على الشراكة مع مصر في عالم الإنتاج والسينما، والتي قدمت خبرات كبيرة في الترفيه والسياحة، مشيرا إلى أن الشقيقة مصر لديها خبرة فنية وباع طويل في الترفيه والسينما شكلت ركيزة عربية هامة.

وقال آل الشيخ عبر برنامج “الحكاية” مع الإعلامي عمرو أديب بأن عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين عراب الرؤية الأمير محمد بن سلمان، قد جعل التغيير يشمل كل مناحي الحياة في المملكة، وقد أسس هذا للعديد من المشاريع الهامة وقدم فضاءات عربية وعالمية للاستثمار والترفيه، نقلت المملكة إلى المراكز الأولى عالميًا في السياحة والترفيه وجودة الحياة.

وكشف معاليه أن ولي العهد جعل “فريق الرؤية” يعمل تحت شعار “كلنا يد واحدة”، في كل الأعمال الكبيرة التي تخدم المملكة والعالم العربي، وكشف أن القيادة حرصت أن يتواجد الشباب السعودي في كل المشاريع، وأن يتم الاستفادة منهم في أمور كثيرة.

وتطرق معالي المستشار إلى تفاصيل دعم ورعاية صندوق (بيج تايم) وهيئة الترفيه لعدد من الأفلام والمسلسلات والإنتاجات الضخمة، مشيرًا إلى أنه أصبح لدينا ثلاثة فنانين وصلوا إلى أعلى عائد أجر سيسجل في تاريخ الوطن العربي وهم أحمد حلمي وكريم عبدالعزيز وأحمد عز.

وشدد معالي المستشار على ضرورة التعاون ضد القرصنة “يدًا بيد” لكونها تُضر بالأعمال، وتُضر الاستمرارية، ومن المفترض على الجهات الحكومية في العالم العربي والشركات أن تقوم بتفعيل دورها ضد القرصنة.

وفي شأن آخر، قال معالي المستشار أن كل تجاربنا في تقديم الحضارة الفرعونية في العالم العربي لم ترتقِ للمستوى المطلوب، وأن الكثير من الأعمال شابها تزوير للحضارة الفرعونية، معربًا عن أمنيته بتنفيذ مشروعين الأول فيلم عن الحضارة الفرعونية والثاني عن الملك فاروق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى