محليات

عوالم الصحافة وإبداعات السرد في أمسية أدبي الباحة بمتحف الفيان

 

أقام النادي الأدبي بالباحة أمسية ثقافية بالشراكة مع متحف الفيان، بعنوان (بين السرد والصحافة – مواقف من عمق التجربة) شارك فيها الإعلاميان القاصان جمعان الكرت، وبخيت طالع، وأدارها ناصر العمري، وحضرها جمع كبير من المثقفين والأعيان، في القاعة الرئيسة للمتحف بالأطاولة.
بدأت الأمسية بتوطئة من الأستاذ العمري، الذي أشار إلى تمتع فارسي الأمسية بملكة القدرة على الجمع بين فنيات ومقتضيات مساري الصحافة والسرد الأدبي، موضحا أن النص القصصي يقوم على تعددية التأويل والخيال الخصب كمفتاح للإبداع في التناولات الأدبية ومنها السرد القصصي والروائي، بينما محددات الصحافة تتكىء على المباشرة في النقل، وتحري الواقعية بحذافيرها في أخبارها وبقية تفريعات فنونها.
بعدها قرأ مدير الأمسية سيرة أ. جمعان الكرت، ثم أعطيت له الكلمة ليروي جوانب من تجربته الإعلامية، متنقلا كمحرر صحفي بين عدة صحف، ومنها “الرياض والبلاد والوطن، إضافية إلى اسهاماته المقالية الواسعة في عدة مطبوعات، وتحدث أيضًا عن بعض المواقف التي مرت به في عالم الصحافة، والتي جمعت الشغف بكتابة أخبار وتقارير واستطلاعات واءمت المراحل، ونقلت بعدها المتنوع للقارىء، كما قرأ الكرت في جولته الثانية من الأمسية عدة نصوص قصصية، من وحي البيئة القروية، بخيالها الواسع، وامتدادها الزماني والمكاني.
أما فارس الأمسية الثاني بخيت طالع، وفي جولتيه بالأمسية – وبعد أن عرف مدير الأمسية بسيرته الذاتية – فقد روى جوانب مع تجربته الإعلامية، والتي بدأت في سن مبكرة شغفا بالرايو والمجلات التي كانت تصله في القرية، وشكلت الشرارة الأولى لتعزيز موهبته وبداياته التي كانت من صحيفة عكاظ، وقد انتقل لجدة معلما، وتنقل بين مجلة اقرأ وصحيفتي المدينة والبلاد، فالصحافة الإلكترونية فيما بعد. ثم قرأ ستة نصوص، قصصًا قصيرة جدا.
وتلى ذلك فقرة المداخلات والأسئلة من الحضور، ومنهم د. معجب الزهراني، و د. أحمد العدواني ، والأساتذة :
الناقد والاعلامي عوضة الدوسي، الروائي محمد الغامدي ومحمد جمعان الشدوي والإعلامي علي البشيري .
وقبل ختام الأمسية تحدث رئيس النادي الشاعر حسن الزهراني، الذي شكر متحف ناصر الفيان، على استضافته للأمسية، وقدم شكره للحضور، وأشار إلى أن الأمسية القادمة للنادي ضمن برنامجه الثقافي الحافل لصيف 1446هـ ستكون أمام قلعة عمرو بن حممه الدوسي في دوس، ثم أمسية أخرى في بلجرشي، إضافة إلى أمسيات السمرة الثقافية التي تعقد كل أسبوع بمقر النادي، داعيا الحضور للمشاركة والتفاعل معها، منوها بأن الدعوة تمتد كذلك بكل ترحاب للأهالي والمصطافين وزوار المنطقة.
وعقب ذلك قدم الإعلامي خيرالله زربان إهداءً لمتحف الفيان، عبارة عن نسخة مصورة من أول عدد صدر من صحيفة المدينة .
ثم قام رئيس النادي أ. حسن الزهراني، بتقديم شهادات شكر وتقدير لفرسان الأمسية الثلاثة، ولصاحب المتحف أ. ناصر الفيان .
بعدها انتقل الجميع لتناول طعام العشاء.

زهير بن جمعه الغزال

مراسل شفق المنطقة الشرقية الأحساء 31982 ص ب 5855 موبايلي 00966565445111

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى