منوعات

شركة WebEngage تبرز بوصفها شركة رائدة في حلول الاحتفاظ بالعملاء المدعومة بمنصة بيانات العملاء في قطاع السلع الاستهلاكية المعمرة سريعة التداول في الشرق الأوسط

تصدرت WebEngage، المزود العالمي لحلول التفاعل مع العملاء والاحتفاظ بهم القائمة على البيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي، المشهد بوصفها شركة رائدة في فئتها، وذلك بالتزامن مع النمو المتسارع في قطاع السلع الاستهلاكية المعمرة سريعة التداول في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

وتتوجه العلامات التجارية في المنطقة خلال السنوات الأخيرة نحو إنشاء اتصالات هادفة وفي الوقت المناسب مع العملاء. وتسهم حلول WebEngage في إحداث نقلة نوعية في منهجية العلامات العاملة في مجالات المبيعات والتسويق والتفاعل مع العملاء في قطاع السلع الاستهلاكية المعمرة سريعة التداول ضمن منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وهو ما يظهر جلياً في الأثر الذي حققته لدى عملائها من الشركات التجارية البارزة متعددة القنوات، مثل مجموعة راية القابضة وشركة بي تك وشركة المنيع للأجهزة الكهربائية وشركة برهان تك وفيوتشر ستور ومجموعة الفيصلية وشركة الإلكترونية الحديثة وعبد اللطيف جميل، بالإضافة إلى علامات تجارية كبرى مثل سوني الشرق الأوسط وأفريقيا.

وتلعب مثل هذه التحولات دوراً مهماً في سوق السلع الاستهلاكية المعمرة سريعة التداول في منطقة الشرق الأوسط، الذي سجل مستويات نمو كبيرة ومن المتوقع أن يحقق إيرادات تبلغ 1.7 مليار دولار أمريكي هذا العام(1) في دولة الإمارات وحدها، منها 46.2% من المبيعات عبر الإنترنت. كما من المتوقع أن تصل الإيرادات من منتجات الإلكترونيات الاستهلاكية في المملكة العربية السعودية إلى 1.3 مليار دولار في عام 2024، ليحقق القطاع ارتفاعاً (2) في معدل النمو السنوي المركب مقداره 10.35%. وتعكس هذه الأرقام الإقبال غير المسبوق للعملاء الحاليين والجدد على شراء هذه المنتجات، مما يسلط الضوء على أهمية الدور المحوري لخبرة WebEngage في التفاعل متعدد القنوات في دعم مساعي العلامات التجارية للتفاعل مع العملاء. وأشار السيد هيتارث باتيل، نائب الرئيس في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا والأمريكيتين وآسيا والمحيط الهادئ لدى WebEngage، إلى أهمية ثقة العملاء في هذا النمو.

وقال هيتارث: “نتطلع للمشاركة في قيادة هذا النمو الكبير في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وندرك أن الوصول إلى هذا النمو في القطاع جاء بعد الجهود الكبيرة التي بذلتها العلامات التجارية، وما كان ليتحقق لولا الثقة الكبيرة من العملاء. ونهدف إلى رسم ملامح جديدة لعملية الاحتفاظ بالعملاء بالنسبة لشركات الإلكترونيات الاستهلاكية العملاقة، التي تشكل بعضها جزءاً من شريحة عملائنا. ويتجه العملاء بشكل متزايد نحو الحصول على تجارب سلسة، لذلك نسعى إلى مساعدة العلامات التجارية على تلبية احتياجاتهم من خلال توفير تجارب هادفة وتعزيز الولاء والاحتفاظ بالعملاء على المدى الطويل”.

وباتت الأساليب التقليدية للتسويق والاحتفاظ بالعملاء مع مرور الوقت غير فعالة، لا سيما أن الجيل الجديد يتمتع بوعي أعلى وطموحات أكبر ويتوجه بشكل متزايد نحو الحلول الرقمية. ومع نمو حضور العلامات التجارية، تبدأ بالاعتماد على العديد من قنوات التواصل مع العملاء، مثل المواقع الإلكترونية والتطبيقات والمتاجر غير المتصلة، بالإضافة إلى وسائل التواصل الاجتماعي. ولعبت WebEngage، من خلال منصة بيانات العملاء الخاصة بها وخبرتها في تحليلات البيانات العميقة والبيانات الضخمة، دوراً محورياً في مساعدة العلامات التجارية على توحيد بيانات العملاء القادمة من مصادر متعددة، وإنشاء تجربة مستخدم مخصصة ومتسقة وفعالة، وتحسين النتائج في جميع مستويات العملاء.

وتوفر منصة التفاعل مع العملاء للعلامات التجارية إمكانية تحديد وتتبع رحلات المستخدم وحملاته في الوقت الفعلي، مما يوفر تحليلات هامة لمقاييس الأداء ويساعد في اكتشاف أفضل القنوات للتفاعل مع المستخدم. وتشكل الاتصالات الهادفة والمناسبة جوهر هذا النمو الجديد في قطاع السلع الاستهلاكية المعمرة سريعة التداول. ويشير هيتارث إلى أن التخصيص القائم على الرؤى يشكل ركيزة أساسية في هذا النمو.

ويضيف هيتارث: “في ظل المشهد الحالي للقطاع، يمثل إرساء حضور قوي عبر قنوات متعددة والحصول على تحليلات عميقة للعملاء أمراً بالغ الأهمية. وقد تحول تركيز العلامات نحو الاحتفاظ بالعملاء من خلال التجارب الشخصية، حيث حققت العلامات التجارية التي تعطي الأولوية لمثل هذه التجارب نجاحاً أكبر. ويتعين على العلامات التجارية تكوين نظرة شاملة حول تجارب العملاء، ثم إجراء اتصالات دقيقة وفي الوقت المحدد باستخدام القنوات المناسبة، والتي ستوفر لها أفضلية تنافسية كبيرة”.

ويبلع المتوسط العالمي لعمليات الشراء غير المكتملة في قطاع الإلكترونيات الاستهلاكية حوالي 70%. وحققت WebEngage نجاحاً ملحوظاً في الحد من هذا التوجه في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، حيث اعتمدت شركة سوني العالمية، بعد تعاونها مع WebEngage في سوقَي دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية، حلول التفاعل مع العملاء القائمة على التحليلات وأتمتة التسويق، مما أسهم في انخفاض نسبة عمليات الشراء غير المكتملة بنسبة 100%، إلى جانب تسجيل نسبة 70% في معدل فتح الرسائل الإلكترونية، مع معدل وسطي للنقر إلى الظهور بلغ 7.5%. كما نجحت مجموعة راية القابضة، الشركة الرائدة في مجال الإلكترونيات الاستهلاكية في مصر، في تقليل عمليات الشراء غير المكتملة بنسبة 35% من خلال استخدام حلول تصميم رحلات العملاء من WebEngage.

وتدعم محفظة حلول WebEngage مزود حلول الذكاء الاصطناعي BurhanTec الرائد في الكويت، والذي سجل ارتفاعاُ بنسبة 315% في عدد الرحلات، و34% في معدل فتح البريد الإلكتروني، و3% في معدل النقر. وأسهمت حلول WebEngage في تعزيز عمليات البيع المتقاطع على منصة WiBi للتجارة الإلكترونية التابعة لشركة BurhanTec، مما أدى إلى ارتفاع بنسبة 173% في الرحلات، و34% في معدل الفتح الفريد للبريد الإلكتروني، و4.3% في معدل النقر، و11% في معدل الإحالة. وتعكس هذه الأرقام تفاعل العملاء المميز ضمن قطاع السلع الاستهلاكية المعمرة سريعة التداول في المنطقة.

وتتوجه الشركات العاملة في قطاع السلع الاستهلاكية المعمرة سريعة التداول في منطقة الشرق الأوسط بشكل متزايد نحو الاستفادة من هذه الفرص لتعزيز جهودها التسويقية في السنوات الأخيرة. وخضع التسويق الرقمي والتفاعل مع العملاء للعديد من عمليات التقييم خلال الأحداث الكبرى، مثل أزمة كوفيد-19 وانتشار الذكاء الاصطناعي. واكتسبت WebEngage خبرة كبيرة من خلال خوض التحديات المتغيرة وعقد شراكات طويلة الأمد مع أكثر من 800 علامة تجارية على مستوى العالم، مما منحها الأفضلية على منافسيها في قطاع السلع الاستهلاكية المعمرة سريعة التداول المزدهر في منطقة الشرق الأوسط.

1. https://www.statista.com/outlook/cmo/consumer-electronics/united-arab-emirates
2. https://www.statista.com/outlook/emo/electronics/consumer-electronics/saudi-arabia

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى