اخبار المناطقمكتبة الفيديو

ملكة جمال إيران عالقة في الفلبين.. “سيقتلونني”

شفق متابعات:

وسط غياب تام لمنظمات حقوق الإنسان، تعيش ملكة جمال إيران وطالبة الطب بهاري زاري بهاري في جحيم لا يطاق، إذ تتعرض للاحتجاز في أحد أبنية مطار نينوي في الفلبين منذ خمسة أيام بطلب من النظام الإيراني الذي يضغط لتسليمها، وفقا لصحيفة “نيويورك بوست” الأميركية.

وتطالب الناشطة الإيرانية وطالبة الطب باللجوء إلى الفلبين خوفا من تسليمها إلى بلدها الأم إيران خشية أن يتم إعدامها في حالة إعادتها، وفقا للصحيفة.

واحتجزت بهاري زاري بهاري، التي شاركت في مسابقة ملكة جمال إنتركونتيننتال لعام 2018 في مانيلا، في مطار نينوي أكينو في الفلبين منذ 18 أكتوبر عندما أصدرت إيران تنبيهاً أحمر للإنتربول يتهم طالبة الطب بالاعتداء على مواطن إيراني في الفلبين ويطلب اعتقالها وتسليمها.

إذا عدت إلى إيران “فسيقتلونني”

لكن بهاري (31 عاماً) قالت إن التهم “كذبة كبيرة”، وإنها مستهدفة لنشاطها السياسي، حيث ترفع صوتها دعماً لحقوق المرأة. وأضافت أنه إذا تم ترحيلها إلى إيران “فسيقتلونني”.

من جهته، قال مارك برايت، وكيل وزارة العدل الفلبينية، إن الإنذار الذي أصدرته إيران بشأن تسليم بهاري ينبع من ادعاء النظام الإيراني بأنها اعتدت على مواطن إيراني في الفلبين، لكن بيريت قال إن سلطات الفلبين لم تكن على دراية بالاعتداء الذي وقع على أرضها في تلميح إلى زيف ادعاءات النظام الإيراني.

شفق الإلكترونية

صحيفة شفق الالكترونية
المدينة : جدة
الايميل : devilshot1@gmail.com
الجوال : 0591401140

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:
تشغيل بواسطة Data Layer